صح النوم يامرور الغربيه

الجمعة 04 مايو 2018 02:21 ص
محمود الشاذلى
ـ

الإنضباط المرورى أمرا هاما ومبتغى الجميع ، والكمائن المروريه والأمنيه شيئا يسعد به الجميع لأنه يبث الطمأنينه في نفوس الناس ويتصدى لكل العابثين ، ويردع المتجاوزين ، أما أن تتحول الكمائن المروريه كما رأيت ظهر أمس الخميس بمنطقة التنظيم ببسيون إلى عبث وإستخفاف إلى درجة أن ضابط برتبة ملازم أول يخير كل من سائقى السياره ملاكى كانت أو أجره أو نصف نقل الذين شاء حظهم العاثر أن يحصل على رخصتهم أحد معاونى الضابط من أفراد أو أمناء شرطه  في إختيار المخالفه التي يحررها لهم على سبيل التسليه ومن لايعجبه رده تتضمن المخالفه التى يحررها له عدة بنود ، وتنتابه السعاده وهو يؤكد أن المخالفه التي يحررها عبر الجهاز الذى في يده لايستطيع أحدا تغييرها حتى مساعد الوزير للمرور وللأسف كلامه صحيح .. سأظل أكرر أن مثل هذه التصرفات تسيىء لجهاز الشرطه لذا على مدير مرور الغربيه ومدير مباحثها أن ينتبها لمثل هذه الكمائن ويضعوا المؤهلين من الضباط في صدارتها .

محمود الشاذلى