"الدم بقا ميه" بسبب الميراث رجل يتعدي علي ابنة شقيقه ويهددها بالقتل بطنطا.

الخميس 11 أبريل 2019 06:07 م
صورة أرشيفية
كتب - احمد مسعد
وكأن علامات الساعة قد ظهرت بعدما تجرد " عم " من كل مشاعر الرحمة والإنسانية ، ونزع من قلبه كل صلات الرحم التي أوصي بها الله سبحانه وتعالي ودعت إليها كل الأديان السماوية ، واتصف بكل صفات البهيمية بل زاد من جبروته ليصل إلي جبروت الحجارة وإن من الحجارة لما يتفجر منه الأنهار.

هنا تلاشت الإنسانية في القلوب وحل محلها الجحود والجشع والطمع ما جعل عم يحبس ابنة أخيه ويلفق لها تهم وبلاغات كيدية بعد وفاة والدها ، بعد موت شقيقه بسبب طمعه في الميراث.

القصة ترجع حينما توفي محمد فؤاد النمر والمقيم بطنطا شارع النحاس تاركا ابنته آية محمد فؤاد النمر 22 سنة ولها منزل بشارع النحاس مهدد بالسقوط ، ما اضطر الابنة لتعرض المنزل للبيع حتي تتمكن من إنقاذه والحفاظ علي إرثها، والعيش من ثمنه حيث انها تعيش مع والدتها المسنه وليس لهم مصدر دخل بعد وفاة ابيها.
تزوبر أوراق غير رسمية بهدف الإبتزاز والتهديد:
وهنا ثارت حمية العم الذي انتزع من قلبه كل صفات الرحمة وبدلا من الحفاظ علي إرث ابنة أخيه وتصديه لمن يطمع فيها، طمع فيها هو وطلب
مبالغ مالية كبيرة ، ولم يكتفي بذلك بل قام بتزوير أوراق تثبت ملكيته للبيت بهدف التهديد .
إفتراء وأدعاءات كاذب:
وإستكمل لتهديداته قام بالزج بزوجتة لعمل بلاغ كاذب ضد ابنة أخية تتهمها بما لا يمت للواقع بصلة التهديد والتعرض لها فيما قامت النيابة بإثبات عدم صحة الواقعة وعدم وجود أدلة ما جعل الزوجة تتوسل بالموافقة علي قرار الصلح.
تلفيق قضايا وإتهامات زور:
لم يقف الشيطان عند هذا الحد بل قام بتلفيق قضايا لليتيمة بعد مرور ايام من الواقعة الأولي، وادعي أنها تعدت علي نجله الطفل بعد ما أحدث عدة إصابات متفرقة بجسدة وبالتحريات السريعة لمباحث قسم أول طنطا برئاسة النقيب يوسف الجندي رئيس المباحث ، أكتشفوا عدم صحة الوقائع وعدم استنادها لأدلة، حتي وقف الطفل شارحا الحقيقة للمباحث بأن أبيه هو من تعدي عليه وطالب منه أن يتهم ابنة عمه.
تهديد بالخطف والبلطجة:
وحينما أكتشفت مباحث القسم الحقيقة وثبتت براءة المدعي عليها من واقعة التعدي علي عمها ونجله قام المذكور بتحريك بلطجية ومراقبة الضحية ورصد كل حركاتها وتهديدها بشكل دائم حتى تصاب بالصرع والهلع وتخضع للابتزاز المتكرر من هذا الجبروت.
 
رد من اليتيمة المستضعفة:
ولم تجد الضحية بد سوا تحرير محضر بجميع الوقائع المذكورة رقم 55 ح ليوم 4/4 /2019
 ولكنها تنتظر عدالة السماء لتقتص من هذا الجاني الذي تجرد من مشاعر الإنسانية وعمي الطمع عينيه ليعامل ابنة شقيقه اليتيمة معاملة الأعداء.
بلاغ للأجهزة الأمنية بالغربية:
القضية والقصة بكاملها مهداة للأجهزة الأمنية بالغربية برئاسة اللواء طارق حسونة مساعد وزير الداخلية مدير أمن الغربية، والنقيب يوسف الجندي رئيس مباحث قسم أول طنطا ، وجميع القيادات الأمنية والتنفيذية لإنقاذ يتيمة والاستماع لصراخها من ظلم البشر.