شباب الغربية يواجهون البطالة بالمشروعات الصغيرة

الخميس 01 مارس 2018
شريف عبدالغنى
 
 
وجه عدد من شباب مدينة طنطا بمحافظة الغربية رسالة واضحة قوية عن أهمية العمل وتحقيق الأهداف لأقرانهم من الشباب ممن يتراصون على المقاهى يوميا فى انتظار مصباح علاء الدين الذى سيهبط عليهم من السماء ويحقق أمالهم وأهدافهم أو انتظار الوظيفة التى ستطرق عليهم الباب لتناسب طموحاتهم التى لاتوجد سوى فى عقولهم الباطنة فقط ولاتجد لها طريقا على أرض الواقع حيث قام عدد من الشباب خريجي الجامعات أو ممن مازالو فى فترة الدراسة بمشروعات صغيرة للوجبات السريعة بشارع سعيد بمدينة طنطا بحثا عن لقمة العيش وعدم الاستسلام لانتظار الوظيفة أو ضياع أوقاتهم على المقاهى وانتظار مصروف من آبائهم 
 رصدت البوابة مشروعات الشباب لتكون كشافا ينيرعليهم ورسالة لكل المتكاسلين ويتسائلون عن فرصة عمل 
"الشغل مش عيب ومفيش حاجة اسمها بطالة اللي عندنا عوالة واللى عاوز يشتغل هيلاقى مية الف طريق" بهذة الكلمات عبر احمد احد الشباب عن سعادتهم بفكرتهم البسيطة التى بدئوا فى تنفيذها وجنى ثمارها بالفعل مؤكدين أن جلوس الشباب على الكافيهات هروب من المسئولية موضح أن المبالغ التى ينفقها الشباب على المشروبات فى الكافيهات يوميا قادرة على فتح أكثر من مشروع فلو فكر أحدهم بعقلانية وبدأ فى تحقيق طموحه وجمع ماينفقه يوميا لامتلئت الشوارع بالمشاريع الناجحة وانتهت البطالة إلى غير رجعة فليس بالضرورة أن يتخرج الشاب ليجد وظيفة الأحلام فى انتظاره والراتب الخيالى الذى سيحقق أحلامه فلابد عليه أن يسعى ويعمل من أجل الإحساس بمذاق النجاح وقيمته وإلا سيتحول لعبء على أهله وعلى المجتمع بأكمله.
كما اكد صالح من الشباب على أن مشروعهم الصغير كان سببا فى تعليمهم الإعتماد على النفس وتحمل المسئولية وجعل منهم رجالا يستطيعون تحمل مسئولية أنفسهم وغيرهم فى المستقبل كما كان له الأثر المعنوى أيضا بجانب الأثر المادى حيث أن انشغالهم بهذا العمل أبعدهم عن أصدقاء السوء ومايصحبهم من انهيارات أخلاقية وصحية ازدادت هذة الأيام بعد أن سيطر الفراغ على عقول الشباب وجعلهم أسرى للتدخين والتعاطى بكل أشكاله بل وإدمان نوع آخر من قضاء الساعات الطويلة على صفحات الإنترنت فى أشياء لاتغنى ولاتسمن من جوع.
وشدد الشباب على أن مشروعاتهم باختلاف أشكالها البسيطة من بطاطس كراميش وأيس كريم وزلابية وغيرها بدأت بفكرة وبتوفيق ربنا ومبلغ بسيط وإرادة وطموح تحولت لكيان على أرض الواقع ملموس ويجنوا ثماره وهو ماشجع غيرهم فى البداية بنفس الطريق والانتصار على شبح البطالة موجهين رسالتهم لجميع الشباب أن يبدأو طريقهم للعمل والنجاح وألا يستسلمو لجلسات المقاهى وصفحات الانترنت لافتين إلى أن السر وراء نجاهم هو التوكل على الله والإرادة القوية والإصرار على النجاح والتغلب على البطالة 
وطالب الشباب من المسئولين بالدولة ان تقنن اوضاعهم وتساعدهم من اجل محاربة شبح البطالة الذي يهدد الكثير من الشباب لافتين بان هذه الافكار البسيطة تعود علي شباب مصر بالنفع وتبعدهم ان التطرف والارهاب وتضعهم في قالب المسئولية والالتزام والعمل الحلال
ومن جانبه أكد اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية أنه يتم حاليا تيسير عمل المشروعات الصغيره علي الشباب حيث تم الاعلان عن قيمة القروض المنصرفة للمشاريع المنفذة للشباب والخاصه ب مشروع " مشروعك " التابع للمشروع القومى للتنمية المجتمعية والبشرية والمحلية حث بلغت نسبة القروض للشباب الي ما يزيد عن 337 مليون جنيه. 
كما تمت إقامة نحو 3800 مشروع تمثلت فى مشاريع تجارية وزراعية وصناعية وخدمية وفرت ما يقرب من 8300 فرصة عمل بجميع مراكز ومدن محافظة الغربية.